الاثنين، 4 مايو، 2015

فيديو يُنشر للمرة الأولى عن المجزرة التي ارتكبتها اسرائيل على طريق عدلون في آذار 1978



في ساعة مبكرة من فجر يوم الجمعة 17 /3 / 1978 حشر 20 فردا من آل قدوح وآل الطويل في سيارتين مرسيدس هاربين من جحيم القصف "الاسرائيلي" متجهين الى بيروت. وفي الساعة الثانية والنصف فجرا وعلى الطريق الساحلي بلدة عدلون انهمر وابل من الرصاص على سيارتين. وتروي مريم الناجية من المجزرة أحداث حفلة الإعدام تلك على النحو التالي: " بالبداية رشوا على دواليب السيارة، وبعدها ضربونا بقنبلتين ( أرب

ج ). اخوتي حسن وحسين كانوا قاعدين بصندوق السيارة، نطوا وتخبوا بالقنا. مديت ايدي على أمي فطلع رأسها. مديت ايدي الثانية على خيي احمد فطلعت ايدو متلانة دم. كانوا عم يحكو عبري. وبعدما ضربونا صاروا يضحكوا. وبها الوقت مرت سيارة ثانية فضربوها مثل حكايتنا ".

هذه المجزرة التي نفذها الكومندوس "الاسرائيلي" أسفرت استشهاد سبعة عشر مواطنا لبنانيا هم التالية أسماءهم:

ثريا قدوح ، الأم (50 سنة). علي قدوح (72 سنة ). خديجة قدوح (27 سنة). سمية قدوح    (11 سنة). ندى قدوح (14 سنة ). علية قدوح ( 17 سنة ). سامية قدوح (6 سنوات ). محمد قدوح ( 9 سنوات ). محمود طويل زوج خديجة قدوح ( 35 سنة ). محمد طويل (9 سنوات ). علي طويل ( 7 سنوات ). بلال طويل ( 5 سنوات ). ابراهيم طويل (سنة ونصف ). محمد المكحل ( 35 سنة ). محمد دكروب. خليل دكروب. هيام دكروب.