الاثنين، 17 مايو، 2010

اجتماع امني في صيدا بحث في تدابير الانتخابات الاحد المقبل

وطنية - 17/5/2010
عقد اجتماع امني في مكتب قائد منطقة الجنوب الاقليمية في قوى الامن الداخلي العميد منذر الايوبي حضره كل من:العقيد ناجي المصري قائد سرية صيدا الاقليمية،العقيد جورج الياس قائد سرية صور الاقليمية،العقيد علي هزيمة قائد سرية النبطية الاقليمية، العقيد ممدوح صعب رئيس فرع مخابرات صيدا، العقيد مجدي ابو ضرغم رئيس مكتب امن الدولة الاقليمي، العقيد كامل غملوش رئيس مكتب الامن العام، العقيد موسى مزيد رئيس الضابطة الجمركة في الجنوب، العقيد عبد الله سليم رئيس فرع معلومات الجنوب،العقيد يوسف ابو خليل آمر مفرزة صيدا القضائية والعقيد حسين خشفة قائد فوج السيار الثاني.
وتم التباحث خلال الاجتماع في الاوضاع الامنية عموما والوضع الامني في مدينة صيدا تحديدا.
كما عرض الايوبي لخطة انتشار وعمل القوى الامنية لمناسبة الانتخابات البلدية والاختيارية التي ستجري بتاريخ 23/5/2010 وذلك بالتنسيق مع قوى الجيش اللبناني والاجهزة الامنية اللبنانية.
كما تم عرض التدابير الامنية الوقائية المتخذة والتي ستنفذ قبل مرحلة الاستحقاق البلدي الانتخابي وبعده، بما فيها كيفية معالجة الاشكالات وتنفيذ التدخل الفوري والمباشر لدى كل اشكال

الأحد، 16 مايو، 2010

قيادة امل في الجنوب تحسم تردد امل في عدلون



‏mtyrk

انسحابات المرشحيين تدعم لائحة امل حزب الله

ارتفعت اسهم لائحة التحالف بين حركة أمل وحزب الله في بلدة عدلون بعد اعلان مجموعة من المرشحين لعضوية البلدية انسحابهم من المنافسة، وأبرز المنسحبين رئيس البلدية الأسبق سميح وهبي الذي قرر الانسحاب استجابة لطلب من قيادة حركة أمل في الجنوب، وقد اربك انسحاب سميح الحزب الشيوعي الذي كان يراهن نصف اعضائه على لائحة مشتركة مع سميح وهبي والدكتور حمزة، بينما كان يتوقع النصف الآخر ما حصل على اساس ان السيد سميح وهبي لا يخالف رغبة قيادة أمل في الجنوب ولو اختلف مع حركة أمل في عدلون.
ايضا اعلن كل من عدنان سهيل واحمد علوية وقاسم صغير انسحابهم من الانتخابات لعضوية المجلس البلدي لصالح التحالف بين أمل وحزب الله، وقد عزز هذا الانسحاب وضعية حزب الله.

انسحابات المرشحيين تدعم تحالف أمل وحزب الله وتريح العائلات

السبت، 15 مايو، 2010

انسحابات المرشحين ترفع أسهم التحالف بين أمل وحزب الله

ارتفعت اسهم لائحة التحالف بين حركة أمل وحزب الله في بلدة عدلون بعد اعلان مجموعة من المرشحين لعضوية البلدية انسحابهم من المنافسة، وأبرز المنسحبين رئيس البلدية الأسبق سميح وهبي الذي قرر الانسحاب استجابة لطلب من قيادة حركة أمل في الجنوب، وقد اربك انسحاب سميح الحزب الشيوعي الذي كان يراهن نصف اعضائه على لائحة مشتركة مع سميح وهبي والدكتور حمزة، بينما كان يتوقع النصف الآخر ما حصل على اساس ان السيد سميح وهبي لا يخالف رغبة قيادة أمل في الجنوب ولو اختلف مع حركة أمل في عدلون.
ايضا اعلن كل من عدنان سهيل واحمد علوية وقاسم صغير انسحابهم من الانتخابات لعضوية المجلس البلدي لصالح التحالف بين أمل وحزب الله، وقد عزز هذا الانسحاب وضعية حزب الله.

الشيوعيون والعائلات والتوافقية في عدلون

وتتكرّر المواجهة في عدلون، حيث يخوضها الشيوعيّون والعائلات بوجه اللائحة التوافقيّة، التي تشهد حالة عدم استقرار حتى اليوم، إذ يجري تبديل الأسماء لإرضاء العائلات بعدما تألفت لائحة مقابلة، فيها رئيس البلديّة الحالي ورئيس البلديّة الأسبق.

جريدة الأخبار 15 أيار 2010

باستثناء البازورية.. «الشيوعي» يواجه في صريفا، الزرارية وعدلون

في عدلون، كل الخيارات مفتوحة لجهة تشكيل لوائح. فبالإضافة للأحزاب، تحضر العائلات بقوة هنا، ومن المؤكد ان الاجواء ذاهبة نحو معركة. ذلك أن الصيغة التي قدمت كأساس للتفاوض منحت «حزب الله» ثمانية أعضاء، وسبعة لـ«أمل»، على أن يكون «الشيوعي» من حصة «أمل».. الأمر الذي كان محل اعتراض من قبل «الشيوعي». لكن اللافت أن التحالف لم يسمِّ شخصاً من آل عبود، وهي عائلة تعتبر كبيرة، وذات ثقل انتخابي مهم. وبحسب مصدر متابع، وعلى صلة بما يجري، فإن استبعاد فاعليات اساسية في القرية، من وزن رئيس البلدية الحالي حمزة عبود، أو حتى رئيس البلدية الأسبق، يفتح المجال أمام تشكيل لائحة من العائلات. ويبدو أن القاعدة التي ينطلق منها «حزب الله» و«أمل» في تسويق التحالف هي قاعدة خاطئة، بحسب رأي مصدر متابع، على اعتبار أن «حزب الله» تحالف في الانتخابات الماضية مع حمزة عبود وبعض الشيوعيين، وبالتالي فإن الأرقام التي حصل عليها ليست مقفلة على الحزب. كذلك الأمر بالنسبة إلى «أمل» التي حصلت على أصواتها أيضاً من ضمن تحالف مع الحزب الشيوعي. لذا، بحسب المصدر نفسه، فإن الصيغة المتداولة لا تعكس حقيقة موازين القوى داخل عدلون

تاريخ العدد 08/05/2010 العدد 11585 الصفحة 7